سلسلة النمائط الجامعية

  الأسلحة النارية  

#8f4131

سلسلة النمائط

لمحة عامة

 

إنَّ صلة الأسلحة النارية بالإجرام ليست موضع تساؤل، سواء استُخدِمت تلك الأسلحة كأداة لارتكاب جرائم عنيفة، أو كأداة لاستعراض السلطة أو الحفاظ عليها، أو كسلعة تجارية غير مشروعة، أو كطريقة بديلة للدفع. فالأسلحة النارية هي جزء من الجريمة المنظمة، وكثيراً ما تُمثِّل أساس وجودها. وهذا يتراوح من إثارة الأنشطة الإجرامية المنظمة ودعمها إلى الإرهاب والتمرد المسلح. والسياق الإجرامي للأسلحة النارية يمس المواطنين، إذ يخلق شعوراً بانعدام الأمن، ويُضعِف مؤسسات الدولة ويُسهِم في زعزعة الاستقرار الوطني والإقليمي. وقد أخذت الأسلحة النارية تصبح بصورة متزايدة جزءاً من الحياة اليومية في كثير من البلدان والمجتمعات. ومن ثم، فإنَّ الفهمَ السليم لهذه الظاهرة والتدابير المضادة لها وتوافُر إمكانية الانخراط في مبادرات للحد من انتشار الأسلحة النارية سيكون لهما تأثير إيجابي على أمن الأفراد والمجتمعات. وقد أعدت مبادرة "التعليم من أجل العدالة" سلسلة نمائط جامعية خاصة بالأسلحة النارية، إدراكاً لما لتلك الأسلحة من دور أساسي في السياقين الإجرامي والأمني. ويمكن إدراج النمائط الجامعية الخاصة بالأسلحة النارية في مناهج التدريس في الجامعات والمؤسسات الأكاديمية. ويُقصد منها مساعدة المحاضرين الذين يدرِّسون موضوع الأسلحة النارية على تزويد الطلبة بفرصة لفهم نطاق ظاهرة الأسلحة النارية غير المشروعة وارتباطاتها بالإجرام، وخصوصاً الإجرام المنظم والإرهاب والتمرد. وسوف تتاح للمحاضرين فرصة لاستخدام أجزاء من النمائط أو كلها. وهذا التنظيم الهيكلي يتيح للمحاضرين استحداث دورات دراسية جديدة أو الاكتفاء بمواءمة المعلومات الواردة في النمائط وإدراجها في مناهج التدريس الموجودة أصلاً.

سلسلة النمائط الجامعية: أحكام الاستخدام وشروطه

 

وسوف تصبح النمائط التالية متاحة على الإنترنت في بداية عام 2019: