الجريمة المنظمة 

 

الجريمة المنظمة هي ظاهرة دائمة التحول تمسُّ جميع البلدان. والجماعة الإجرامية المنظمة هي تلك التي تضم ثلاثة أشخاص أو أكثر، وتتسم بقدر من التنظيم الهيكلي، ويمتد وجودها فترةً من الزمن، وتهدف إلى ارتكاب واحدة على الأقل من الجرائم الخطيرة (ترد أدناه قائمة ببعض أمثلة الأنشطة التي يمكن أن تشكل جرائم خطيرة). وتعمل الجماعة الإجرامية المنظمة أيضاً على نحو منسَّق بغية تحقيق غرضها العام المتمثل في الحصول على منفعة مالية أو مادية أخرى. وكثيراً ما تجد الجماعات الإجرامية المنظمة مجالاتها الرئيسية لجني الأرباح في توفير سلع وخدمات غير مشروعة تحظى بإقبال شديد من عامة الناس. ومن أمثلة الأنشطة التي يمكن أن تكرس الجماعات الإجرامية المنظمة نفسها لها: الاتجار بالمخدِّرات، الاتجار بالأسلحة النارية، الاتجار بالبشر، تهريب المهاجرين، جرائم الحياة البرية والحراجة، الاتجار بالسلع المقلَّدة أو بالمنتجات الطبية الزائفة أو الاتجار بالممتلكات الثقافية. وبما أنَّ جني الأرباح هو الغرض الأساسي للجريمة المنظمة فكثيراً ما تذهب هذه الجماعات بعيداً في السعي إلى إخفاء وحماية ما تكسبه من الأنشطة غير المشروعة، عن طريق الفساد وغسل الأموال والابتزاز وغيرها من أشكال التسلل إلى قطاع الأعمال والجهاز الحكومي. ومن الشائع أن تعمل الجماعات الإجرامية المنظمة عبر الحدود؛ وتنوُّع المجالات التي يمكن أن تتواجد فيها إنما يعني أنها أكثر حضورا في المجتمع مما قد يَظُنُّه المرء عادة.

 

الرسائل الرئيسية

  • للأنشطة غير المشروعة التي تقوم بها الجماعات الإجرامية المنظمة عواقب سلبية شديدة على الأفراد والمجتمع - فهي تمس أمان الناس وصحتهم وتُضعِف الاقتصادات وتُزعزِع الثقة في المؤسسات العمومية.
  • يمكننا جميعاً أن نحد من الجريمة المنظمة ومن الطلب على خدماتها ومنتجاتها غير المشروعة من خلال قراراتنا اليومية كمستهلكين.
  • الجماعات الإجرامية المنظمة تعمل أيضاً في العالم الافتراضي للفضاء السيبراني ( انظر الباب المتعلق بالجريمة السيبرانية).